“ملامح النظرية الواقعية في العلاقات الدولية”


1- طبيعة الإنسان ثابتة تتسم بالأنانية وحب الذات.

2- الصراع بين البشر خصيصة مستمرة.

3- الدول هي الفواعل الرئيسة في السياسة الدولية.

4- النظام الدولي فوضوي لا توجد جهة عليا تتمتع بالسيادة فيه وتستطيع حماية الدول من عدوان الدول الأخرى عليها.

5- تتسم العلاقات بين الدول عادة باللايقين والشك.

6- عندما تنضم الأنانية البشرية إلى فوضى النظام الدولي تصبح القوة في صمام للحفاظ على مصالح الدولة.

7- تحرص الدول الكبرى على
تعظيم نصيبها من القوة العالمية، كما تركز على مفهوم توازن القوى .

8- المصلحة تتقدم على المبادئ الأخلاقية والسياسة الخارجية لا تلجأ للمبررات الأخلاقية سوى لتسويغ السياسات التي تحقق مصالح الدولة.

مقاربات للتنمية السياسية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

انتقل إلى أعلى