السياسة الخارجية لإدارة الرئيس جو بايدن

ليس ثَمَّةَ شكٍ في أن السياساتِ القوميةِ والانعزاليةِ لإدارة “ترامب” تسببتْ بإحداث فجوةٍ واسعةٍ في العلاقات الأمريكية – الأوروبية ، وحربٍ اقتصادية مع الصين ، وتوترٍ في العالقات مع كندا والمكسيك ، اللتين أُجبرتا على التفاوض من جديدٍ على الاتفاقات الاقتصادية مع الولايات المتحدة . في المقابل : تحدث بايدن طَوَالَ حملته الانتخابية بصورة عامة …

السياسة الخارجية لإدارة الرئيس جو بايدن اقرأ المزيد »